اتحاد الغرف التجارية الصناعية الزراعية الفلسطينية

  • نظرة عامة عن الاتحاد

    تأسس اتحاد الغرف التجارية الصناعية الزراعية الفلسطينية عام 1989 في مدينة القدس بمبادرة من الغرف الفلسطينية الأعضاء والموزعة جغرافيا على كافة محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة ومدنها الرئيسية، ويشكل الاتحاد المظلة الرئيسية للغرف الفلسطينية وعددها الحالي 18غرفة (13 في الضفة الغربية، و5 غرف في محافظات غزة) تضم في عضويتها أكثر من 65,000 منشأة مسجلة حتى نهاية عام 2015. وقد جرت آخر انتخابات لمجالس إدارات الغرف الفلسطينية في صيف العام 2011 . والجدير بالذكر أن الغرفة التجارية الصناعية العربية في القدس تأسست عام 1936. ويحكم الغرف الفلسطينية قرار بقانون رقم 9 لسنة 2011 بشأن قانون الغرف التجارية الصناعية والصادر بتاريخ 4/8/2011. وينظم عملها نظام الغرف التجارية الصناعية الصادر عن مجلس الوزراء بتاريخ 29/1/2013. كما يترأس اتحاد الغرف الفلسطينية المجلس التنسيقي لمؤسسات القطاع الخاص، وهو المجلس الذي يضم كافة المؤسسات الممثلة للقطاع الخاص الفلسطيني (عددها 10 مؤسسات) بحكم كونه أكبر مؤسسة من حيث الأعضاء وكذلك كونه أقدم المؤسسات الممثلة للقطاع الخاص الفلسطيني إضافة إلى شموله وتمثيله لكافة القطاعات الاقتصادية في كافة محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة.

     

    وتضم الغرف في عضويتها أكثر من 65000 عضو يمثلون مختلف الأنشطة والشرائح الاقتصادية الرئيسية والفرعية على حد سواء إضافة إلى تمثيل المنشآت الكبيرة والمتوسطة والصغيرة.


    أعضاء مجلس الإدارة

    • السيد خليل رزق: رئيس الاتحاد/رئيس غرفة تجارة وصناعة رام الله والبيره
    • السيد محمد غازي الحرباوي: نائب الرئيس / رئيس غرفة تجارة وصناعة الخليل
    • السيد وليد الحصري: نائب الرئيس / رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة
    • السيد عمر هاشم: نائب الرئيس / رئيس غرفة تجارة وصناعة نابلس
    • السيد سمير حزبون: أمين السر / رئيس غرفة تجارة وصناعة بيت لحم
    • السيد جلال مخارزه: أمين الصندوق / رئيس غرفة تجارة وصناعة جنوب الخليل
    • السيد أحمد هاشم الزغير: عضواً / رئيس الغرفة التجارية الصناعية العربية - القدس
    • السيد هشام مساد: عضواً / رئيس غرفة تجارة وصناعة وزراعة جنين
    • السيد إبراهيم عوض: عضواً / رئيس غرفة تجارة وصناعة وزراعة طولكرم
    • السيد تيسير الحميدي: عضواً / رئيس غرفة تجارة وصناعة وزراعة أريحا والأغوار
    • السيد طارق شاور: عضواً / رئيس غرفة تجارة وصناعة وزراعة قلقيلية
    • السيد إياد أبو زايد: عضواً/ رئيس غرفة تجارة وصناعة وزراعة سلفيت
    • السيد ثائر صوافطه: عضواً/ رئيس غرفة تجارة وصناعة وزراعة طوباس
    • السيد نور الدين جرادات: عضواً/ رئيس غرفة تجارة وصناعة وزراعة شمال الخليل
    • السيد محمد التلباني: عضواً / رئيس غرفة تجارة وصناعة وزراعة دير البلح
    • السيد عامر النجار: عضواً/ رئيس غرفة تجارة وصناعة خان يونس
    • السيد هيثم أبو طه: عضواً/ رئيس غرفة تجارة وصناعة رفح
    • السيد محمد أبو ورده: عضواً/ رئيس غرفة تجارة وصناعة جباليا


    الرؤية، الرسالة والأهداف

    الرؤية:

    نحو شراكة فاعلة في بناء اقتصاد فلسطيني قوي وقيادة قطاع خاص فاعل ومؤثر

    الرسالة:

    • تطوير أداء الغرف التجارية الصناعية وتعزيز مساهمتها في التنمية الاقتصادية من خلال تقديم خدمات نوعية للأعضاء والقطاع الخاص:
    • التأثير والمشاركة في رسم السياسات والتشريعات الاقتصادية بما يخدم مصلحة القطاع الخاص
    • تعزيز علاقات الغرف على المستوى المحلي والإقليمي والدولي
    • المساهمة في رفع حصة المنتج الوطني في السوق المحلي وترويجه خارجياً.

    الأهداف:

    • تطوير البناء المؤسسي للاتحاد
    • العمل على تطوير نوعية الخدمات المقدمة
    • تعزيز واستثمار العلاقات المحلية والاقليمية والدولية للاتحاد
    • ممارسة المزيد من الضغط والمناصرة

     

    الأنشطة والخدمات

    • تتمثل المهمة الأساسية للاتحاد في تقوية وتعزيز دور وأداء الغرف الفلسطينية على التعامل مع متطلبات المرحلة الجديدة ، وما يعنيه ذلك من وجود رؤيا واضحة وتخطيط متبصر وإعادة تنظيم وهيكلة للغرف الفلسطينية. ويلعب الاتحاد دورا هاما في هذه العملية بهدف تعزيز دور القطاع الخاص ورسم سياساته واستراتيجياته إلى جانب خلق الروابط الاقتصادية محليا وعالميا بغية بناء اقتصاد وطني فلسطيني يقوده قطاع خاص قادر على التعامل مع متطلبات العولمة وسياسة الأسواق المفتوحة من حيث القدرة على المنافسة, ويعد ذلك الطريق الأمثل إن لم يكن الوحيد للبقاء في السوق وتحقيق النمو الاقتصادي المنشود.
    • يقوم الاتحاد بعملية التنسيق والتوجيه للغرف الفلسطينية كافة وعلى كافة المستويات (الوطني، العربي، الإسلامي، الإقليمي والدولي) حيث يشكل حلقة الوصل ما بين القطاع الخاص والحكومة (القطاع العام) ، وعلى هذا الأساس فإن الاتحاد يعكس نظرية واعتقاد القطاع الخاص للبلد ويعمل على تعزيز التطور الاقتصادي في هذا القطاع، من خلال التواصل الدائم مع الوزارات والهيئات الحكومية ذات العلاقة وعلى رأسها وزارة الاقتصاد الوطني الفلسطيني.
    • أما على مستوى الغرف الأعضاء فيعمل الاتحاد على تطوير أداء وقدرة الغرف الفلسطينية لتعزيز تمثيلها لمجتمع الأعمال والارتقاء بالخدمات المقدمة لأعضائها على نحو أفضل، وذلك من خلال المشاركة في تطوير وهيكلة الغرف القائمة لتمكينها من التأقلم مع احتياجات الأعضاء.

     

    المبادرات والمشاريع

     

    1)  منطقة جنين الصناعية

    منذ العام 2005 سعى الاتحاد جاهدا مع اتحاد الغرف التجارية التركية من أجل دعم إقامة منطقة صناعية في جنين ، وفي تشرين ثاني من العام 2013 تم فتح مكتب للشركة التركية المطورة TOBB-BIS في مدينة جنين، كما تم التوقيع على الاتفاقية الخاصة بأرض المنطقة الصناعية والتي تضمنت تمويل تركي بمبلغ 10 مليون دولار. ويقوم الجانب التركي بتنفيذ البنية التحتية الداخلية في تلك المنطقة، كما يسعى الطرفان بعد ذلك على استقطاب الاستثمارات الخارجية إلى تلك المنطقة مع وعود تركية بإقامة مشاريع استثمارية تركية  في البداية كنقطة انطلاق وجذب للاستثمارات الصناعية والخدمية. ومن المتوقع أن تستوعب المنطقة ما يزيد عن 10 آلاف فرصة عمل مباشرة.

    2)  الترويج والمعارض

    يسعى الاتحاد إلى ترويج فرص الاستثمار في فلسطين وترويج المنتجات الفلسطينية محلياً ودولياً من خلال المعارض ولقاءات الأعمال والاتفاقيات، وفي السنوات الأخيرة نفذ الاتحاد عدداً من الأنشطة الترويجية ومنها:

    • المشاركة في معرض الوصياد الدولي في استنبول عامي 2010 و 2014
    • تنظيم معرض الصناعات الفلسطينية في المملكة الأردنية الهاشمية عام 2012 وبمشاركة 55 شركة
    • معرض الصناعت الفلسطينية الأول في الكويت عام 2014 بمشاركة 62 شركة فلسطينية
    • معرض الصناعات الفلسطينية الثاني في الكويت عام 2015 وبمشاركة 85 مشاركاً
    • المشاركة في معرض الكويت التجاري الدولي الأول عام 2016 وبمشاركة 22 شركة.
    • تنظيم لقاءات أعمال بين رجال أعمال فلسطينيين ونظرائهم من سلطنة عمان بمشاركة 26 رجل أعمال من مختلف القطاعات.
    • توقيع أكثر من 10 اتفاقيات ثنائية بين اتحاد الغرف الفلسطينية والغرف التجارية والاتحادات من مختلف دول العالم ومنها: روسيا، كازخستان، أذربيجا، هنغاريا، الأردن..وغيرها.

     

    3)   مشروع تطوير القطاع الخاص - التجمعات العنقودية  PSDCP

    ينفذ المشروع بالشراكة ما بين اتحاد الغرف التجارية الصناعية الزراعية الفلسطينية ووزارة الاقتصاد الوطني وبدعم وتمويل من الوكالة الفرنسية للتنمية AFD من 2013-2017  والهدف المباشر للمشروع هو تعزيز القدرة التنافسية للشركات المحلية وخاصة الصغيرة والمتوسطة الحجم لزيادة حصتها السوقية في الأسواق المحلية و/أو استكشاف أسواق جديدة للتصدير وذلك من خلال: دعم وإعادة هيكلة للقطاعات الإنتاجية والقطاعات الفرعية ذات الفرص العالية النمو، من خلال إنشاء الروابط بين مختلف الجهات ذات العلاقة في نفس سلسلة القيمة وفي منطقة جغرافية محددة وذلك من خلال منهجية التجمعات العنقودية، بالإضافة إلى تحسين آليات الحوار بين القطاعين العام والخاص.

    يتكون المشروع من ثلاثة مركبات رئيسية وهي:

    1. تقديم الدعم الفني لتفعيل وتنسيق أنشطة التجمعات العنقودية

    2. تقديم الدعم للمشروعات الجماعية للتجمعات العنقودية

    3. تفعيل الحوار ومتابعة القطاعات وتعزيز الاستفادة المركبة وصناعة السياسات.

    وتشترك في المشروع خمس تجمعات عنقودية هي:

    1. قطاع الجلود والأحذية في محافظة الخليل

    2. قطاع الأثاث في محافظة سلفيت

    3. السياحة والصناعات الحرفية في مدينة القدس

    4. الحجر والرخام في محافظتي الخليل وبيت لحم

    5. التمور في قطاع غزة.

    أهم النتائج وإنجازات المشروع:

    • نشر التوعية في القطاع الخاص وخصوصاً المنشآت الصغيرة والمتوسطة استفاد منه أكثر من 1000 مشارك.
    • صياغة التوجهات الاستراتيجية الخاصة بكل تجمع من التجمعات الخمس.
    • تعميق المعرفة بمنهجية التجمعات العنقودية لدى الغرف التجارية والمؤسسات الأخرى.
    • تعزيز منهجية العمل التعاوني وتنفيذ مشاريع مشتركة
    • فتح الأسواق الخارجية من خلال مشاركة التجمعات  في المعارض الخارجية.
    • شمول كافة القطاعات في سلاسل القيم للتجمعات.
    • زيادة المبيعات وخفض تكاليف الإنتاج وتوليد أكثر من 210 فرصة عمل مباشرة.
    • تنفيذ 5 مشاريع إبداعية (مركز التلقيح للتمور، مركز ومختبر الفحص للجلود والأحذية، مركز الإبداع للأثاث، مركز غزة الفني للتمور، مركز الحجر) إضافة إلى استثمارات جديدة مثل معرض شغل الخليل وشركة  Oceanus  للتسويق)
    • تطوير العلامة التجارية الخاصة بكل تجمع.
    • تطوير حوار بين القطاع العام والخاص Bottom-up PPD approach على منهجية من الأسفل إلى الأعلى

     

    مركز تطوير الجلود والأحذية ويقدم الخدمات التالية

    1. التصميم

    2. الفحص للأحذية المحلية والمستوردة

    3. التدريب من خلال دبلوم متوسط لتخريج مهنيين في هذا القطاع بالتعاون مع جامعة بوليتكنك فلسطين

    4.  المعلومات والاستشارات لا سيما تكنولوجيا الإنتاج والتصميم.

    مركز الإبداع الخاص بتجمع الأثاث مع جامعة النجاح الوطنية فيقدم :

    5. خدمات التصميم

    6. المعلومات

    7. التدريب والاستشارات الفنية

     

    4)    مشروع تطوير الخدمات الممول من JICA

    • يقوم المشروع  بتدريب عدد من الخبراء المحليين في مجال تقديم الخدمات النوعية لأعضاء الغرف التجارية والاتحادات التخصصية
    • استفادة أكثر من 40 مشارك في مختلفالدورات، حيث أنهى 9 خبراء محليين كافة الدورات التدريبية بنجاح في المرحلة الأولى
    • يجري الآن تدريب عدد آخر من المتدربين في المرحلة الثانية
    • تم ابتعاث عدد من المتدربين (من بينهم موظفين من الغرف التجارية)  الى ماليزيا واليابان لاكتساب الخبرات من المؤسسات هناك في مجال تقديم الخدمات النوعية.

    5)     التعليم والتدريب المهني والتقني  TVET

    • يسعى الاتحاد إلى لعب دور فاعل في منظومة التدريب المهني والتقني بحيث يكون دور للاتحاد في إدارة وحوكمة نظام التدريب المهني والتقني من خلال عضويته في اللجنة المختصة.
    • الاتحاد عضو في المجلس الأعلى للتدريب المهني والتقني في فلسطين إلى جانب الوزارات والمؤسسات ذات العلاقة.
    • يعكس الاتحاد رؤيته لدور القطاع الخاص في التدريب المهني والتقني من خلال عضويته في كافة اللجان الخاصة بنظام التدريب المهني والتقني من حيث تطوير المناهج والربط بين مؤسسات التدريب وشركات القطاع الخاص.
    • التعاون مع جامعة القدس في توقيع وتنفيذ إتفاقيات شراكة مع شركات القطاع الخاص بالأضافة إلى مؤسسة المواصفات والمقاييس في مجالات تكنولوجيا المعلومات و الهندسة الكهربائية. وتأتي هذه الإتفاقيات كأحد المكونات الأساسية لبرنامج الدراسات الثنائية والذي بدأ العمل به في بداية العام الأكاديمي الحالي ولأول مرة في فلسطين.

    منظمة المهارات العالمية WorldSkills

    • انضمت فلسطين إلى عضوية المنظمة في العام 2015 حيث وقعت وزارتي العمل والتربية والتعليم العالي وثيقة العضوية في المنظمة. يمثل الاتحاد دولة فلسطين لدى المنظمة العالمية للمهارات كمفوض فني Technical Delegate في مؤسسة مهارات فلسطين Palestine Skills
    • تم تعيين خبير نمساوي في مجال التدريب المهني والتقني واستضافته في الاتحاد للعمل على تأسيس دائرة التدريب المهني والتقني وإعداد الوصف الوظيفي وكافة الأدلة الاسترشادية ودليل الإجراءات والمعايير الدولية.
    • يقوم الاتحاد بالتحضير للاشتراك في المسابقة القادمة في أبو ظبي  في أكتوبر 2017 وذلك من خلال تنفيذ المسابقة الوطنية للمهارات وفقاً للأسس والمعايير الخاصة، وقد تم اختيار فائزين اثنين عن كل مهنة من الدهان والديكور،  صنع الحلويات، التصميم الجرافيكي.
    • يقوم الاتحاد وبالتعاون مع التعاون الفني الألماني GIZ والتعاون البلجيكي BTC بتدريب المرشحين محلياً وخارجياً على يد خبراء فس المهارات العالمية وابتعاث المرشحين إلى دول بلجيكا وسويسرا والنمسا.
    • يتم استقدام خبراء دوليين إلى فلسطين لإتمام المراحل النهائية في التدريب لاختيار مرشح فائز عن كل من المهن المذكورة لتمثيل فلسطين في المسابقة العالمية 2017 في أبو ظبي .
    • مشروع التعاون مع غرفة كولون الألمانية للحرف والصناعات الصغيرة: يأتي هذا المشروع استكمالا للمشروع السابق الذي امتد من 1996-2006 ، ويهدف المشروع إلى تعزيز دور الاتحاد والغرف في التدريب المهني والتقني والتشبيك مع المدارس الصناعية ومراكز التدريب المهني في فلسطين. كما تم تعيين 10 موظفين في الغرف التجارية الصناعية لغايات المشروع بهدف نقل الخبرة الألمانية والمساهمة في إحداث تحسينات على خطط التدريب والمناهج الخاصة بمراكز التدريب المهني والمدارس الصناعية وربطها ومواءمتها مع متطلبات سوق العمل. مدة المشروع 3 سنوات (2016-2018).

     

    6)   مشروع تطوير خدمات الأعمال Business Development Services

    • بتمويل من الوكالة اليابانية الدولية للتعاون JICA
    • تم تنفيذ التدريب على أيدي خبراء يابانيين نظرياً وعملياً.
    • نتج عن المشروع تأهيل 50 من الخبراء المحليين في مجال تقديم الخدمات النوعية في مجالات: (التسويق، ضبط الجودة، الإدارة المالية، إدارة الإنتاج) حيث يقومون بتقديم خدماتهم لقطاع الأعمال.
    • تم ابتعاث عدد من المتدربين (من بينهم موظفين من الغرف التجارية)  الى ماليزيا واليابان لاكتساب الخبرات من المؤسسات هناك في مجال تقديم الخدمات النوعية.

     

    7)  مشروع تدريب وتشغيل الخريجين الجدد

    • ينفذ الاتحاد مشاريع تهدف إلى استيعاب الخريجين الجدد سواء من الجامعات أو التدريب المهني والتقني في منشآت القطاع الخاص.
    • المشروع ذو طابع اقتصادي واجتماعي من حيث تخفيض تكاليف فرص العمل للشركات وتخفيف البطالة بين فئة الشباب.
    • يستهدف المناطق المهمشة والفئات المهمشة من فئة الشباب
    • يقدم المشروع دعم جزئي لراتب المتدربين كما تساهم الشركات المستضيفة بجزء آخر من الراتب.
    • يخضع الشباب إلى تدريب عملي لمدة ستة أشهر مدفوعة الأجر وبإشراف الموظفين والمهنيين في الشركات المستضيفة.
    • من نتائج مشاريع التشغيل أن 70 % على الأقل ممن اشتركوا في المشروع يتم الاحتفاظ بهم كموظفين دائمين في الشركات التي تدربوا فيها، والنسبة الأخرى إما ينتقلون إلى أماكن عمل أخرى أو يقومون بتأسيس مشاريع صغيرة خاصة بهم.

     

    العلاقات والتحالفات

    عمل الاتحاد ومنذ تأسيسه على بناء وتقوية أواصر التعاون من خلال بناء شبكة من العلاقات على كافة المستويات الوطنية والعربية والإسلامية والإقليمية والدولية.

    على المستوى الوطني دأب الاتحاد ومن خلال طاقميه الإداري والتنفيذي على بناء وتوطيد العلاقات مع مؤسسات السلطة الوطنية الفلسطينية والمؤسسات ذات الصلة منذ العام 1993 ومن هذه المؤسسات:

    • وزارة الاقتصاد الوطني: حيث تعتبر المرجعية للاتحاد والغرف الفلسطينية وكافة المؤسسات واللجان التمثيلية للقطاع الخاص الفلسطيني
    • وزارة التخطيط: من خلال المشاركة الفاعلة في إعداد وصياغة خطة التنمية والمشاريع الموجهة لتنمية القطاع الخاص الفلسطيني ومؤسساته التمثيلية.
    • وزارة العمل: باعتباره أحد أطراف الشراكة الثلاثية "الشركاء الاجتماعيين الثلاث: الحكومة، منظمات أصحاب العمل والعمال" والمشاركة في لجان السياسات والاستراتيجيات المتعلقة بالتشغيل والتدريب المهني والتقني.
    • وزارة المالية: وذلك فيما يتعلق بالقوانين والتشريعات التي تمس القطاع الخاص مثل ضريبة الدخل والجمارك وضريبة القيمة المضافة على سبيل المثال لا الحصر
    • سلطة النقد الفلسطينية: وذلك فيما يتعلق بالسياسات المالية للقطاع المصرفي كمساند وداعم للتنمية وكذلك سياسات الإقراض والفوائد والتسهيلات الائتمانية
    • المجلس التنسيقي لمؤسسات القطاع الخاص: حيث يقوم الاتحاد بالرئاسة الدائمة للمجلس التنسيقي الذي يضم في عضويته إلى جانب اتحاد الغرف كلا من الاتحاد العام للصناعات الفلسطينية، مركز التجارة الفلسطيني بالتريد، جمعية رجال الأعمال، جمعية البنوك، اتحاد شركات التأمين، اتحاد شركات أنظمة المعلومات-بيتا والخدمات الإدارية للمؤسسات السياحية ASTAP

    إضافة إلى ما تقدم فإن الإتحاد عضو فاعل ورئيسي في كل من اللجان والهيئات الوطنية التالية:

    • مؤسسة المواصفات والمقاييس الفلسطينية (PSI)
    • هيئة المدن الصناعية PIEFZA
    • صندوق التشغيل الفلسطيني
    • لجنة السياسات العمالية
    • التعليم والتدريب المهني TVET -
    • لجنة التنسيق والمتابعة الاقتصادية المشتركة: وهي لجنة من القطاعين العام والخاص تهتم بمتابعة والتشاور والحوار في كافة المواضيع الاقتصادية والقضايا التي تهم القطاع الخاص الفلسطيني.
    • المجلس الاستشاري للإحصاءات الفلسطينية.

    على المستوى العربي والإقليمي والدولي عمل الاتحاد جاهدا على تأسيس شبكة من العلاقات الإقليمية والدولية وذلك فيما يتعلق بالتعاون المشترك في القضايا التي تهم منظمات أصحاب الأعمال والقطاع الخاص الذي تمثله ومن هذه الهيئات والمنظمات الإقليمية والدولية:

    • عضويته في الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلدان العربية
    • منظمة العمل العربية
    • الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزراعة اتحاد الغرف العالمية
    • الغرف العربية الأجنبية المشتركة
    • منظمة العمل الدولية (ILO)

     

    الاتفاقيات الاقتصادية

    • إتفاق تعاون إقتصادي وتجاري مع الأردن
    • إتفاقية الشراكة الأوروبية – المتوسطية
    • اتفاقية الشراكة الفلسطينيه الاوروبيه
    • إتفاقية العلاقة الإقتصادية مع إسرائيل ( برتوكول باريس )
    • اتفاقية تجارة حرة مع الجمهورية التركية
    • إتفاقية تعاون إقتصادي وتجاري مع مصر
    • اتفاقية تيسير وتنمية التبادل التجاري بين الدول العربية
    • إعلان التبادل التجاري الحر مع الولايات المتحدة الأمريكية
    • منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى

إحصل على اشتراك سنوي في مجلة العمران العربي

اشترك الآن