الدورة (100) للمجلس الاقتصادي والاجتماعي في القاهرة

  • القاهرة، مصر
  • 21 آب 2017
5

شارك سعادة رئيس اتحاد الغرف العربية العين نائل رجا الكباريتي في الاجتماع الوزاري للدورة (100) للمجلس الاقتصادي والاجتماعي التي عقدت في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية في القاهرة خلال الفترة 21 – 24/8/2017، بحضور وزراء الاقتصاد والمال العرب، والمؤسسات المالية والمنظمات والاتحادات العربية المختصة. 

ترأس الدورة معالي نائب وزير المالية السعودي الدكتور حمد بن سليمان البازعي، حيث ألقى كلمة أشار فيها أن الطموحات والآمال أكبر مما تم تحقيقه، داعيا إلى تعاون الجميع في سبيل دفع منظومة العمل العربي المشترك.

 

نتائج الدورة 100 للمجلس الاقتصادي والاجتماعي

ناقشت الدورة 21 بندا من البنود الدورية العادية للعمل الاقتصادي والاجتماعي العربي المشترك، أبرزها التحضير للدورة العادية (29) لمجلس الجامعة على مستوى القمة التي ستعقد في مارس 2018 في السعودية، وتطورات منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى، ومساعدة اليمن في مواجهة الأوبئة والأمراض المتفشية وعلى رأسها مرض الكوليرا، ومتابعة قرارات القمة العربية الإفريقية الرابعة التي عقدت في مالابو – غينيا الاستوائية في نوفمبر 2016، ومتابعة تنفيذ إعلان الرياض لقمة الدول العربية ودول أمريكا الجنوبية لعام 2015، والإعداد للقمة الخامسة بجمهورية فنزويلا عام 2018، والتحضير لمؤتمر الإعمار والتنمية في السودان، إلى جانب متابعة النشاطات المتصلة بالاستثمار، والتنافسية، والأمن الغذائي، والنقل البحري، ودعم الاقتصاد الفلسطيني، ونشاطات اللجان المتخصصة.

وكان من أبرز نتائج هذه الدورة انضمام الأردن إلى الاتفاقية العربية لتحرير التجارة في الخدمات، بحيث أصبح عدد الدول العربية المنضمة 10 دول، بعد أن كان عددها 9 دول مع انتهاء جولة بيروت في فبراير 2017. وكذلك دعوة الأمانة العامة للجامعة التنسيق مع اتحاد الغرف العربية والمؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات للإعداد المبكر لمؤتمر أصحاب الأعمال والمستثمرين العرب.


المنتدى الاقتصادي العربي – الإفريقي في العاصمة الأردنية

عقد رئيس اتحاد الغرف العربية العين نائل رجا الكباريتي مؤتمرا صحافيّا في مقر جامعة الدول العربية بحضور الأمين العام المساعد للشؤون الاقتصادية لجامعة الدول العربية الدكتور كمال حسن علي، أعلن فيه عن إطلاق فعاليات "المنتدى الاقتصادي العربي الافريقي" تحت شعار "خارطة الطريق والتمويل المتاح لاستثمارات ناجحة" والذي سيعقد تحت رعاية كريمة من لدن صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه في العاصمة الأردنية عمّان خلال الفترة  27-28/9/2017، بتنظيم مشترك من اتحاد الغرف العربية وغرفة تجارة الأردن وجامعة الدول العربية واتحاد الغرف الإفريقية للتجارة والصناعة والزراعة والمهن، وبالتعاون مع مجموعة الاقتصاد والأعمال، وبمشاركة المصرف العربي للتنمية الاقتصادية في إفريقيا كشريك استراتيجي.

وكشف الكباريتي عن مشاركة نخبة متميزة من أصحاب المعالي السادة الوزراء المعنيين بالاقتصاد والاستثمار في الدول العربية والإفريقية في أعمال المنتدى، وحضور قيادات وإدارات غرف التجارة والصناعة والزراعة، والغرف التجارية العربية الأجنبية المشتركة، بالإضافة الى المصارف والمؤسسات المالية وشركات التمويل العربية والإفريقية والمنظمات الاقتصادية العربية المتخصصة، والاتحادات الاقتصادية والمالية العربية، ليكون بذلك المنتدى منصة رئيسية للتعاون بين مجتمع الأعمال العربي ونظرائه في الدول الإفريقية من خلال تعزيز العلاقات على مستوى القطاع الخاص في المجالات الاقتصادية والتنموية الكبرى لتعزيز التبادل التجاري وتعظيم الاستثمارات المشتركة. 

وحول الأهداف الرئيسية الرئيسية للمنتدى، أشار بأن المنتدى سيهدف من خلال محاوره الرئيسية الى تنمية وتمتين العلاقات الاقتصادية والتجارية والثقافية العربية الإفريقية والتي تمثل أولوية استراتيجية عربيا وإفريقيا، من خلال توسيع نطاق التعاون الاستثماري والتجاري والمالي بين العالم العربي وإفريقيا، وتعريف الجانبين بالمشاريع الاستثمارية المطروحة في قطاعات حيوية عديدة، ووضع خارطة طريق لإرساء شراكة استراتيجية والتعرف على آليات التمويل المتاحة.

كما عقد العين الكباريتي اجتماعاً مع نائب الأمين التنفيذي للجنة الاقتصادية لإفريقيا التابعة للأمم المتحدة سعادة عبد الله حمدوك، وقد تم خلال اللقاء التباحث عن آلية تطوير العمل العربي الأفريقي والتعاون من خلال المنتدى الاقتصادي العربي الافريقي للتواصل وإيجاد شراكات ومد جسور التعاون بين إفريقيا والعالم العربي.

 

إطلاق الغرفة العربية الهندية في مقر الجامعة العربية في القاهرة

وقّع رئيس اتحاد الغرف العربية العين نائل رجا الكباريتي، مع الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية ورئيس قطاع الشؤون الاقتصادية في الجامعة السفير الدكتور كمال حسن علي مذكرة إنشاء غرفة التجارة والصناعة والزراعة العربية الهندية، وذلك في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، بحضور المنسق العام للغرف العربية الأجنبية عبد العزيز المخلافي.

وسيساهم توقيع مذكرة إنشاء الغرفة العربية – الهندية، بتطوير العلاقات العربية الهندية التي شهدت تحسناً ملموساً خلال الأعوام الماضية، حيث تسعى غرفة التجارة والصناعة والزراعة العربية الهندية التي سوف تعمل تحت مظلة الجامعة العربية، إلى تعميق وتنويع روابط الاستثمار الثنائية بين الجانبين بما يخدم المصالح المشتركة لهما، ودعم التبادل التجاري بين الطرفين بالشكل الذي يوطد أواصر الصداقة بين الدول العربية والهند.

وفي هذه المناسبة أشار العين نائل رجا الكباريتي في تصريح له إلى أنّ "القطاع الخاص العربي يفتخر بأن يوقع على تأسيس الغرفة الهندية في مقر جامعة الدول العربية العريق"، شاكرا د. كمال حسن علي وأصحاب السعادة السفراء العرب ومدير بعثة الجامعة في الهند د. مازن مسعودي على دورهم ودعمهم لإقامة هذه الغرفة المهمة.

وأكد على "دور اتحاد الغرف العربية في تعزيز العلاقات الاقتصادية، مع دول العالم، ولا سيما الهند التي أصبحت فاعل رئيسي عالمياً في مجالي المعلم والاقتصاد"، مشيرا إلى "توجه الاتحاد للتوسع في إقامة غرف مشتركة مع دول صديقة أخرى مثل إندونيسيا وماليزيا وغيرها".

من ناحيته أعرب د. كمال حسن علي عن بالغ السعادة "بإطلاق هذه الغرفة التي من شأنها أن تعزز الشبكة الكبرى لمنظومة الغرف العربية الأجنبية المشتركة التي يقارب عددها 35 غرفة في العالم"، مؤكداً على "أهمية الهند التي أصبحت من كبرى الاقتصادات في العالم".

وشدد على أنّ "الغرفة الجديدة ستعطي زخماً جديداً للمنتدى العربي الهندي"، شاكرا رئيس اتحاد الغرف العربية سعادة العين نائل رجا الكباريتي على الجهد الكبير الذي بذله لإنشاء الغرفة، معتبراً أنّ "اتحاد الغرف العربية هو جزء أصيل من العمل العربي المشترك".

يشار إلى أن إنشاء الغرفة يأتي استناداً إلى قراري المجلس الاقتصادي والاجتماعي رقمي 753-754 الصادرين عن الدورة 25 المنعقدة في القاهرة بتاريخ 10/9/1978، وبدعم من الجانب الهندي على المستويين الرسمي والخاص وموافقة وزارات الشركات، والتجارة، والخارجية الهندية.

 

لقاء د. كال حسن علي

إلى ذلك، التقى العين نائل الكباريتي على هامش مشاركته في الدورة (100) للمجلس الاقتصادي والاجتماعي في مقر الجامعة العربية في القاهرة، الأمين العام المساعد للشؤون الاقتصادية في جامعة الدول العربية د. كمال حسن علي بتاريخ 24/8/2017، وذلك بحضور المنسق العام للغرف العربية الأجنبية المشتركة السيد عبد العزيز المخلافي، والإدارات المختصة.

وتم خلال الاجتماع تبادل الأفكار لتعزيز التعاون القائم بين الجانبين، باعتبار اتحاد الغرف العربية هو الممثل الشرعي والجامع للقطاع الخاص العربية، وجرى الاتفاق على متابعة التنسيق في سبيل توحيد كلمة القطاع الخاص تحت مظلة الاتحاد، كما تم التأكيد على أهمية دور الغرف العربية الأجنبية المشتركة، والتنويه بالجهود المشتركة للتوسع في إقامة هذه الغرف مع الدول الصديقة، ولا سيما مع الهند التي جرى التوقيع على اتفاق إطلاقها في اليوم ذاته.

كذلك جرى البحث في النشاطات المشتركة وحرص الاتحاد على عقدها بالتعاون مع الجامعة العربية، ومن بينها المنتدى العربي الافريقي الذي ستستضيفه العاصمة الأردنية عمان بتاريخ 27-28/9/2017.

إحصل على إشتراك مجلة العمران العربي السنوية

اشترك الآن