19th Arab-German Forum
Date: Thursday, May 26 @ 14:59:13 EEST
Topic: GUCCIAAC forums


رئيس اتحاد الغرف العربية نائل الكباريتي يشارك في فعاليات الملتقى "العربي – الألماني" التاسع عشر


شارك رئيس اتحاد الغرف العربيّة ورئيس غرفة تجارة الأردن نائل الكباريتي، في أعمال الملتقى الاقتصادي العربي الألماني التاسع عشر، الذي عقد في مدينة برلين بتاريخ 26 أيار (مايو) 2016، بحضور أكثر من 600 مشارك من وزراء ورسميين والسفراء العرب المعتمدين في برلين، ورؤساء وأعضاء مجالس غرف واتحادات الغرف العربية، ورجال الأعمال من الجانبين.ـ



وكانت دولة الإمارات العربية ضيف شرف المؤتمر، حيث مثلها وزير الاقتصاد معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري.ـ

وألقى الرئيس الكباريتي كلمة في افتتاح الملتقى أشار فيها إلى أنّ "الملتقى أصبح معلما رئيسيا للعلاقات الاقتصادية بين ألمانيا والعالم العربي"، مشيرا إلى "أننا نفخر بأن تكون دولة الإمارات العربية المتحدة الدولة الضيف لهذا الملتقى خصوصا وأنها حققت وتحقق تقدما بارزا في تنويع اقتصاداتها وتحرص على إقامة علاقات استراتيجية مع ألمانيا في العديد من المجالات وفي ضوء رؤية الإمارات الاقتصادية لعام 2021".ـ

ولفت الكباريتي إلى أنّ "المنطقة العربية تحتاج إلى حث الخطى وتعزيز الجهود لتحقيق التنوع الاقتصادي في ظل الهبوط الكبير في أسعار النفط من العام 2014".ـ

ونوه بالعلاقات الاقتصادية والتجارية بين ألمانيا والعالم العربي "حيث حقق التبادل التجاري نموا وصل الى 52 مليار دولار في عام 2015"، مشددا على "أننا نأمل من الشركات الألمانية استغلال الفرص والاستثمارات الواعدة والمتاحة في الوطن العربي لتعظيم استثماراتها خصوصا تلك المتعلقة بنقل المعرفة والتكنولوجيا وتنفيذ مشاريع مشتركة في هذا المجال".ـ

وأعرب الكباريتي عن شكره وتقديره للحكومة الألمانية على موقفها الشجاع ومبادراتها الكريمة لاستقبال اللاجئين العرب الذين قدموا من المناطق التي تشهد اضطرابات وعدم استقرار في العالم العربي. كما تقدم بالشكر إلى الغرف التجارية العربية الألمانية على حسن التنظيم والإعداد للملتقى متمنيا دوام النجاح والتقدم.ت

كذلك تحدث في حفل الافتتاح وزير الاقتصاد بدولة الإمارات العربية معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري، حيث قدم عرضا وافيا عن "رؤية الإمارات الاقتصادية للعام 2021، التي تهدف الى تعزيز مفهوم وآفاق اقتصاد المعرفة والإبداع والابتكار لبناء اقتصاد معرفي تنافسي بقيادات وطنية، وتنويع مصادر الدخل وعدم الاعتماد على مصدر النفط الذي أصبح يشكل 30 في المئة من مصدر الدخل للدولة بالمقارنة على الاعتماد السابق الكلي عليه. والانتقال إلى مجتمع أكثر تقدما ورفاهية".ـ

وأشار إلى "توجه الدولة نحو تمكين الشباب الذين يعتبروا عماد المستقبل من خلال التعليم والتدريب والبحث العلمي، وتطوير الإطار التنظيمي والتشريعي للقطاعات الاقتصادية الرئيسية وتشجيع القطاعات الناشئة"، متطرقا إلى المشاريع المستقبلية الواعدة في دولة الإمارات ومنها استضافة الدولة لمعرض "إكسبو2020".ـ

ونوه الوزير المنصوري بالعلاقات الاقتصادية والتجارية التي تجمع بين ألمانيا والإمارات "حيث بلغت 15.52 مليار دولار في عام 2015"، مؤكّدا أنّ "الإمارات تعتبر الشريك الاستراتيجي الأول لألمانيا على مستوى الشرق الأوسط".ـ

وكانت كلمات لكل من من وزير الدولة للشؤون الاقتصادية رينر باكر ممثلا راعي الملتقى، وعميد السلك الدبلوماسي سفير دولة قطر في برلين عبد الرحمن الخليفي، ورئيس الغرفة العربية الألمانية معالي الدكتور بيتر رامسوار، ومديرة الشؤون الاقتصادية في اتحاد الغرف الألمانية جوليا أرنولد، والأمين العام للغرف العربية الألمانية عبد العزيز المخلافي. وأكدت جميع الكلمات على أهمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين العالم العربي وألمانيا، وضرورة تعزيزها وتويقها لما فيه خير الجانبين.ـ

وتناول الملتقى العديد من المحاور منها: اللوجستيات، الخدمات المالية، الصناعة، المناطق الحرة، مشاريع البنى التحتية، رئدات الأعمال، والاستثمار في دولة الإمارات العربية المتحدة.ـ

 

 

 








This article comes from Union of Arab Chambers
http://www.uac.org.lb

The URL for this story is:
http://www.uac.org.lb/modules.php?name=News&file=article&sid=171